صائب خليل

من درب لوبي "القوة المجتمعية" ومن ادخله إلى مجلس النواب؟

صائب خليل

دخل قانون شركة النفط الوطنية صفة "القانون النافذ" بعد نشره في الجريدة الرسمية. ويسعى معارضو هذا القانون – وهم تقريبا جميع خبراء النفط الأكثر أهمية في العراق، إلى الطعن به في المحكمة الاتحادية لكثرة النقاط غير الدستورية والصيغ التي تثير الشبهات والقلق من الهدف الذي صمم من أجله هذا القانون.

 

ويدافع عن القانون باستماتة غير معهودة، مجموعة من الساسة المخضرمين خاصة في قيادات المجلس الأعلى والعراقية.

عدوان يبحث عن تفسير 

صائب خليل
بدءاً يجب ان أقول إني اشعر بالعطف على من بقي حتى اليوم يصدق خرافة الأسلحة الكيمياوية، وأن الأسد تصرف بالعكس تماما من مصلحته وفي وقت لا يحتاج فيه إلى أية أسلحة كيمياوية تثير العالم ضده، (بالضبط كما حدث في المسرحية السابقة)، وأن الأمريكان أيضا تصرفوا بعكس مصلحتهم في اثباتها فقاموا بهجومهم في الليلة السابقة للموعد المخطط للجنة تقصي الحقائق الدولية. 

ليس من ساتر بعد سوريا

صائب خليل 
لنتخيل إنك في معركة تدافع فيها عن بيتك، وأنك في هذه اللحظة تقف خلف السياج لتطلق النار على المهاجمين. لكن النار تشتد عليك، وتشك في قدرتك على الصمود في موقعك وتفكر بالتخلي عن السياج والحديقة والتراجع إلى الخلف، فما قيمة الحديقة والسياج؟
كيف ستقرر؟ ما يحدد قرارك هو البحث عن موقع أكثر صلابة تستطيع الصمود فيه. ويمكن أن تتراجع إلى البيت وتترك الحديقة للمهاجمين، شرط أن يكون هناك موقع أكثر صلابة خلفك في البيت! فإن كان الدفاع من داخل البيت أسهل، فالقرار قد يكون حكيماً، أما إن لم يكن البيت مناسباً كساتر لصد الهجوم، فسيكون تراجعك خطأً جسيماً، بل هو الخطأ القاتل. 

حسب هذا الرجل أنا لست موجوداً... ولا أنت 

صائب خليل 
كتب عبد الخالق حسين هذه الأيام: "السؤال الذي يطرح نفسه هو: من المستفيد من إخراج القوات الأمريكية ومعاداة أمريكا؟".. 
على هذا السؤال لدى عبد الخالق جواب أكيد: "الجواب الأكيد هو أن المنظمات الإرهابية التي ناصبت الشعب العراقي العداء منذ سقوط البعث الفاشي وإلى الآن هي المستفيدة، وكذلك إيران بسبب معاداتها لأمريكا، فتريد جر العراق باتخاذ نفس الموقف الخطير."(1)

كيف تبرهن لمحدثك ان داعش أمريكية؟ - مصادر (مجددة)

صائب خليل 
(نشرت هذه المقالة في 28 شباط 2017 وقد تمت إضافة المزيد من الروابط في نهايتها) 
داعش والقاعدة لم تأت من تطرف إسلامي كما يسعون لإقناعنا، ولا بسبب "خطأ" سياسات أميركا، ولا هي تورطت بها، كما يحاول آخرون ذلك، فكما يبين أحد المصادر ادناه عن تنظيم القاعدة أولا، ثم "تنظيم الدولة":

غزة: أما ان يتنفس الجميع.... أو لا يتنفس أحد!

صائب خليل
في أوائل الستينات، شهدت الأوروغواي بروز حركة ماركسية مسلحة باسم "التوباماروس"، قامت لمقاومة الحكومات الدكتاتورية الصديقة لأميركا. اتبعت المنظمة مبدأ الحد الأدنى الممكن من العنف، فلجأت إلى الخطف من أجل إطلاق سراح سجنائها، كما قامت بعمليات اقتحام لسجونهم. كذلك قاموا بالسطو على البنوك وتوزيع أموالها على الفقراء، معتبرين أنفسهم "روبن هود" أوروغواي. 
.
ردت أميركا بتدريب شرطة حكومة الأوروغواي العميلة لها، على وسائل التحقيق والتعذيب وارسلت الخبراء من اجل ذلك، فاختطفت التوباماروس أحد اكبرهم، واضطرت لقتله بعد ان رفضت الحكومة مبادلته بسجنائها. 
.

قصة حياة قاعدة اوكيناوا – تطبيع الخيانة كوجهة نظر 

صائب خليل
في مثل هذه الأيام بدأت ولادة قاعدة اوكيناوا الأمريكية في اليابان، قبل 63 عاماً، بمجازر متوالية. بدأ الأمريكان احتلال اوكيناوا عام 1945 بقتل 140 ألف من المدنيين بالقصف العشوائي المتواصل وإطلاق النار واغراق زوارق الإخلاء والإعدامات والاغتصابات الجماعية. وقد استعملت قاعدة اوكيناوا لإطلاق الحرب على كوريا وفيتنام، فكانت القاعدة التي تنطلق منها قاذفات ـ (ب 52) التي قصفت فيتنام ولاؤس وكمبوديا، بما يعرف بـ "القصف البساطي".
.

قانوني “النفط والغاز” و “شركة النفط الوطنية” – قصة حياة مؤامرتين

صائب خليل
يتساءل الكثيرون: هل يعترض شخص وطني على انشاء "شركة وطنية"؟ وهل يعترض أحد على وضع قانون للنفط والغاز؟ 
الحقيقة هي أن قانون شركة النفط الوطنية، مثل "قانون النفط والغاز"، ليسا اسمان، بل قصتان من قصص الصراع بين جانب يريد الحفاظ على ما تبقى من أموال الوطن للشعب، ومن يريد نهبها وتقاسمها. 
.
ولكي نفهم تلك القصتين، يجب ان نتعرف على الخطوط العريضة التالية: 
.

حول الحصانة السيادية وخطورة قانون شركة النفط الوطنية على الثروة الوطنية

صائب خليل
تكراراً، يكتشف المواطن أنه في معركة تزداد ضراوة كل يوم، وتتلاشى فيها الثقة كل يوم. وأنه إن أراد ان يحمي نفسه ومصالحه، لا مفر له من القيام بنفسه، بدراسة وفهم نقاط تعود لاختصاصات بعيدة، وأن يبذل الجهد والوقت اللازم لذلك. وهذه المقالة ثمرة لمثل هذا الجهد، وعون لمن يريد أن يبذله.