محافظ،البصرة

دولة المؤمن الفاسد والمنافق.. وفرار محافظ البصرة مجرد غيض من فيض!!

اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي قبل ايام وبعض القنوات الفضائية بنقل اخبار حادث فرار محافظ البصرة المدعو ماجد النصراوي الى ايران، والمنتمي الى الاسلام السياسي ـ تنظيم المجلس الاسلامي الاعلى، على خلفية تهم وجهت له بالفساد المالي والاداري. وقد تصدر العراق دول العالم في الفساد المالي والاداري، وصلت التقديرات المالية للفساد والاهدار المالي فيه الى ما يقارب الألف مليار دولار، يقابل ذلك دمار هائل في البنية التحتية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. ويشكل نظام المحاصصة السياسي الطائفي والاثني الحاضنة والمتلازمة الرئيسية لهذا الفساد بكل ابعاده.