الشعرة، رسمية،محيبس

حوار مع كاهنة أور.. الشاعرة رسمية محيبس

الشاعرة العراقية رسمية محيبس التي ولدت على ضفة نهر الغراف، وركضت على رمله الحار تتابع افواج الطيور المهاجرة سحرتها تلك الطبيعة منذ الصغر، وشغفت بعالم الادب والشعر كانت تكتب وهي تناجي نهرها وبيئتها الاولى كتبت قصائد بيضاء محلقة في تلك البيئة الساحرة لكن قصائدها لم تعرف طريقا الى النشر حتى وقت متأخر ولكنها اعتبرت النهر ملهمها ومنبرها الذي تقرأ له وتبوح بخلجاتها وما زال الغراف معلمها الاول وصومعتها الخالدة ومسرحها الكبير .

التقينا كاهنة أور فكان لنا معها هذا الحوار، فمرحبا بك ست رسمية محيبس.

 

س1: هناك آراء في الوسط الثقافي تعتقد بأن لا وجود لمرأة شاعرة أو ليس له