آرام أحمد

رسالة مفتوحة من الكاتب والشاعر الكردي آرام أحمد الى العبادي والجبوري ونواب البرلمان لحمايته من اضطهاد البارزاني

آرام أحمد 

دولة رئيس الوزراء العراقي د.حيدر العبادي المحترم..
دولة رئيس مجلس النواب العراقي د.سليم الجبوري المحترم...
السادة والسيدات اعضاء مجلس النواب العراقي المحترمين...

مرت 26 سنة وشعب كوردستان يعانون من جبروت وسطوة الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني، حيث سلبوا منهم حريتهم وكافة حقوقهم الفردية وتم سرقة ثرواتهم علنا لتكون في جيوب عائلة البرزاني واشخاص من رؤوساء وقادة الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني.