اعتقال،الحريري،السعودية

المنطقة - قطع الذيول القديمة واستنبات جديدة على عجل

صائب خليل

ما حصل في السعودية من "استدعاء" الرئيس اللبناني واعتقاله واجباره على قراءة خطاب معد مسبقا لاستقالته، سابقة قد تكون الأولى من نوعها في تاريخ العلاقات الدولية، وتؤشر مع حملة الاعتقالات غير المسبوقة في العائلة الملكية السعودية، أن شيئا خطيراً يتم إعداده.

فإضافة الى اللهجة العدوانية المفتعلة الشدة التي سلمت لسعد الحريري لقراءتها ضد إيران وحزب الله، وفي الوقت الذي تقوم إسرائيل فيه بشن حملة دولية لمنع إشراك حزب الله في الحكومة اللبنانية المقبلة، أطلق السبهان خطابات غريبة في مستوى عدوانيتها وإهانتها، من مثل «سوف نتعامل مع الحكومة اللبنانية على أنها حكومة إعلان حرب عل

وقائع اعتقال الحريري: من المطار الى فيلا في مجمع «ريتز كارلتون»

إبراهيم الأمين

قُطع أمس الشك حول مصير الرئيس سعد الحريري. وعلمت «الاخبار» من مصادر وثيقة الصلة برئيس الحكومة انه وُضع قيد الاقامة الجبرية، بعد ساعات من وصوله الى الرياض الجمعة الماضي. وهو لا يزال، حتى الساعة، موجوداً في مكان منفصل عن مكان إقامة عائلته، فيما يتولّى فريق امني سعودي الاشراف على أمنه، كما هي حال الامراء والوزراء السعوديين الموقوفين.

وروت المصادر ان الحريري، بُعيد وصوله الى الرياض، طلب منه التوجه الى مجمع «ريتز كارلتون» الفندقي لعقد اجتماعات، تمهيداً لانتقاله الى قصر اليمامة للقاء الملك سلمان.